تجمع الرحمة الرسالي ينظم وقفة تضامنية مع الشيخ النمر
كتبه: هيأة التحرير
حرر في: 2015/11/18
القراءات: 655

استجابة لتوجيهات سماحة المرجع المدرسي - دام ظله- بأن لا تقتصر الهيئات الحسينية على الجانب الخدمي في أيام محرم الحرام وصفر الخير، بل تكون نشاطاتها شاملة تصل الى نصرة قضايا المظلومين في البلاد الاسلامية. بادرت هيئة الصحابي أبو ثمامة الصائدي، وهي من الفعاليات الحسينية التابعة لتجمع الرحمة الرسالي في كربلاء المقدسة، بوقفة تضامنية مع قضية الشيخ النمر، معلنة رفضها القاطع لقرار حكم الاعدام الجائر بحقه.

وبحضور عدد غفير من الشباب في الهيئة وسكان منطقة حي المعلمين، أكد الحاضرون والمتحدثون رفضهم واستنكارهم لحكم الإعدام الجائر الذي صدر ضد سماحة الشيخ المجاهد آية الله  نمر باقر النمر، وقد لاقت هذه الوقفة استحسان المشاركين وتفاعلهم.

وتضمنت الوقفة كلمة لسماحة الشيخ عباس اليماني، وكلمة لسماحة الخطيب الحسيني السيد مهدي الأعرجي، كما تصدر الحضور ثلّة من طلبة حوزة الامام القائم عجل الله فرجه- وفي طليعتهم الأخوان؛ السيد حسين والسيد علي الأعرجي.

وكانت لسماحة السيد مهدي الأعرجي كلمة في هذه الوقفة تحدث فيها عن شخصية العالم والمجاهد الشيخ النمر مؤكداً بانه «حجة علينا ويجب الوقوف والتضامن معه في كل مكان، ويجب الحذر من الاشخاص الذين يحاولون تسقيط العلماء، فهؤلاء مدعومون من جهات مشبوهة ومن الصهيونية العالمية، وهم لا يعرفون من الدين الا قشره، و يحفظون المصطلحات ويغرون بها السذّج، فعلينا الحذر منهم، لأنهم الفتنة بعينها، ويجب علينا أن نتبع العلماء الربانيين الذين حفظوا ديننا، فلولا هم لما حفظ الدين والمذهب».

أما الشيخ عباس اليماني، وهو من طلبة العلوم الدينية في حوزة الامام القائم، عجل الله فرجه، فقال في كلمته: «في هذه الدنيا خطان؛ خط الخير وخط الشر. خط الجهاد وخط الطغيان، و الشيخ النمر يمثل خط الجهاد، وآل سعود خط الطغيان».

هيأة التحرير
 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99


ارسل لصديق