الملابس للنازحين وشحنة الدواء من مميزات قافلة الشهيد النمر لدعم أبطال الحشد الشعبي
كتبه: الموصل - حسن الشمري
حرر في: 2017/03/26
القراءات: 213

في كل قافلة تنطلق اسبوعياً من مدينة كربلاء المقدسة صوب جبهات القتال، هنالك تميّز وجديد في الدعم اللوجستي من مستلزمات غذائية ودوائية وملبوسات ومفروشات ووقود وغيرها.

وفي آخر قافلة انطلقت مؤخراً، من قوافل الشهيد النمر، حمل الخيرون من ابناء مدينة الحسين، عليه السلام، الجديد من المساعدات، ليس فقط لأبطال الحشد الشعبي وإنما للأخوة النازحين من المناطق الساخنة بالقتال.

وقد توجهت عدة شاحنات صغيرة تحمل الدعم اللوجستي يوم الجمعة 17-3-2017، الى ثلاث مناطق شملت المراكز التالية:

1- جبال مكحول، قوات أنصار الحجة وأنصار المرجعية الدينية.

2- ناحية الكيارة، مستشفى الشهيد علي حسين.

3- مدينة الموصل، فرقة العباس القتالية، وايضاً النازحين من مناطق القتال.

ومن أبرز ما ميّز هذه القافلة؛ تقديم شحنة أدوية تبرّع بها أحد أصحاب الصيدليات في كربلاء المقدسة، وقد سلمت الى مستشفى الشهيد علي حسين في ناحية الكيارة.

كما شملت القافلة ايضاً كميات كبيرة من الملابس والمفروشات والبطانيات الى النازحين من مدينة الموصل بسبب العمليات العسكرية الجارية لدحر الاحتلال الداعشي.

يذكر أن جبهات القتال تشهد وصول مختلف أنواع الدعم اللوجستي من ابناء الشعب العراقي لتوفير القدر الممكن من احتياجات أبطال الحشد الشعبي، وهو ما ترك أثراً نفسياً عميقاً بوجود شرائح واعية ومسؤولة في المجتمع تسعى للمشاركة في الجهاد وتحقيق الانتصارات على قوى التكفير والارهاب حتى آخر شبر من تراب العراق.


ارسل لصديق