خلال استقباله وزير الخارجية الايراني..
المرجع المدرسي يدعو إلى رفع «التأشيرة» أمام العراقيين من جانب واحد
كتبه: هيأة التحرير
حرر في: 2013/03/31
القراءات: 1325

دعا سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد محمد تقي المدرسي - دام ظله- الجمهورية الاسلامية الايرانية الى بذل المزيد من الجهود لتقوية العلاقات مع العراق لاسيما على الصعيد الجماهيري، حيث ترى الغالبية العظمى من العراقيين، الاوضاع العامة في ايران النموذج الجيد والراقي الممكن الاقتداء به.

جاء ذلك خلال استقبال سماحته، وزير الخارجية الايراني علي أكبر صالحي في مكتبه بمدينة كربلاء المقدسة، وقد ترأس الوزير الايراني وفداً رفيع المستوى ضمّ السفير الايراني في بغداد، والقنصل الايراني في كربلاء المقدسة، وعدد من كبار الدبلوماسيين الايرانيين.

وتناول اللقاء الحديث عن مجمل الاوضاع في الساحة العراقية، في مقدمتها الوضع الامني وتحدياته الخطيرة، وتم التطرق الى تنظيم «القاعدة» الارهابي وجذوره الدموية وتاريخه الحافل بالقتل وإراقة الدماء في البلاد الإسلامية.

كما جرى في اللقاء الحديث عن المقترح الايراني بإلغاء تأشيرة السفر بين البلدين «الفيزا» لتسهيل عملية الزيارات المتبادلة بين الشعبين العراقي والايراني، وقد أبدى سماحته تفهمه للطلب، واعداً الضيف بطرح الموضوع مع السادة المسؤولين في بغداد.

وفي السياق ذاته؛ اقترح سماحة المرجع المدرسي بأن تبادر الجمهورية الاسلامية تنفيذ الفكرة من جانبها ومن طرف واحد، لتكون أرضية لتنفيذ الفكرة لدى  الجانب العراقي، مذكراً سماحته بما فعلته بإلغاء «الفيز» من جانب واحد مع مصر.

كما تطرق اللقاء الى مجمل الأوضاع التي تعيشـــــها المنطقة، وسبل الخروج من الأزمات التي تعـــــــيشها بعض البلدان الأسلامية، وأكد سماحة المرجع المدرسي ضرورة استلهام الدروس والعبر من القرآن الكريم لحل المشاكل والأزمــــات التي تواجه الشعوب الإسلامية.

هيأة التحرير
 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99


ارسل لصديق