المرجع المُدرّسي متهماً «الدول المارقة» بإشغال المنطقة بحروب عبثية
لابد من الإسراع باستعادة الموصل والرقة لحسم الموقف لصالح الأمن العراقي والعربي والاسلامي
كتبه: هيأة التحرير
حرر في: 2016/08/08
القراءات: 412

أكد سماحة المرجع المُدرّسي - دام ظله - على ضرورة الإسراع بتحرير واستعادة مدينة الموصل في العراق والرقة في سوريا لحسم الموقف لمصلحة الأمن العراقي والعربي والإسلامي.

وقال سماحته في بيان: «أهيب بأبطال العراق من المسؤولين والقوات المسلحة وسائر أبناء الشعب العراقي الغيارى في الشمال والجنوب والإخوة الأكراد باستعادة نينوى العزيزة وتجاوز المسائل الهامشية». وأضاف أن «العالم لا يزال في سبات من أمر الإرهاب وأخطاره على السلم الأهلي». وقال أيضا: «إن علينا أن نتحمل مسؤولية محاربته عن أنفسنا وعن شعوب الأرض جميعاً».

ورأى المرجع المُدرّسي أن هناك من يشغل المنطقة بحروب وصفها بـ (العبثية) نيابة عن الصهاينة، في قوله «إن الدول المارقة في المنطقة لا تزال تشغل المنطقة بحروب عبثية نيابة عن الصهاينة الذين استهلوا فرحاً بالضعف التاريخي الذي أصاب الدول العربية وظهر واضحاً في القمة العربية»، التي عقدت مؤخرا في العاصمة الموريتانية نواكشوط.

وتابع سماحته بالقول: «إن إشغال المنطقة بهذه الحروب يشكل قمة الفشل في الإرادة عندنا». كما اشار سماحته الى ان بعض الدول المارقة لها مصلحة في دعم واستمرار وقوع المجازر الوحشية والتفجيرات التي كان آخرها استهداف عدة مناطق في العاصمة بغداد والعاصمة الافغانية كابول والإبادة الجماعية في قرية صراري اليمنية من قبل العدوان السعودي ومرتزقته. وقال سماحته: «إن اليد الآثمة واحدة، هنا أو هناك.

وهي التي كانت وراء الانقلاب الفاشل في تركيا والذي كان يستهدف إغراقها في حرب أهلية».

وختم بيان سماحته بالقول: «إن تحرير الموصل والرقة كفيل بإذن الله بقطع تلك اليد وحسم الموقف لمصلحة الأمن العربي والإسلامي».

هيأة التحرير
 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99


ارسل لصديق