الإرهاب صنيعة ثالوث المال الحرام والسلاح غير الشرعي والإعلام المضلل
كتبه: هيأة التحرير
حرر في: 2017/02/08
القراءات: 104

قال سماحة المرجع المدرسي -دام ظله- ان أسباب و ادوات تنامي الإرهاب في العالم يعود الى ثالوث خبيث هو المال الحرام والسلاح غير الشرعي والإعلام المضلل. ودعا سماحته في جانب من إحدى كلماته الاسبوعية التي يلقيها بمكتبه في كربلاء المقدسة، إلى محاربة ثالوث الإرهاب وتوفير فرص العمل، وبث الثقافة الإنسانية ونشر قيم الإسلام المعتدل.

وأكد سماحته، أن "المال الحرام والسلاح غير الشرعي والإعلام المضلل هي أدوات الإرهاب وإنما تنشط هذه الأدوات مع الفقر والجهل والتشدد".

وطالب المرجع المُدرّسي مجلس النواب بمناقشة قانون لملاحقة داعمي الإرهاب مادياً ومعنوياً في الداخل والخارج وبالذات الإعلام المضلل الذي يستغل كل مناسبة للنيل من كرامة الشعب العراقي.

وقال سماحته إن "الشعب العراقي يضرب اليوم المثل الرائع في الشجاعة والصمود والجود ويبني وطنه على أساس الكرامة والاستقلال، ولذا فهو شعب محسود من قبل الأنظمة الفاسدة وعلينا مواجهة تلك الأنظمة بما أوتينا من قوة".

كما دعا سماحته الحوزات العلمية والقادة السياسيين إلى السعي وراء تجفيف منابع الإرهاب في الداخل والخارج. وقال "إن منبت الإرهاب؛ الافكار الخبيثة التي لا تـُخرج وتـُنبت إلاّ نكدا، وعلينا محاربة الفكر الهدّام ومن يستخدمه كأداة لمصالحه".


ارسل لصديق