المرجع المدرسي يدعو ساسة العالم الى عدم تشتيت الجهود لمحاربة الإرهاب
كتبه: هيأة التحرير
حرر في: 2017/05/06
القراءات: 71

دعا سماحة المرجع المُدرّسي ساسة العالم إلى المزيد من تركيز الجهود ضد ظاهرة الإرهاب، واعتبر أن الاهتمام بالملفات المفتعلة والهامشية  ومنها ما أثير مؤخرا حول الكيماوي في سوريا والنووي في كوريا الشمالية، من شأنها «تشتيت تلك الجهود». محذراً: «إن من شأن حصر الاهتمام بتلك الملفات، استفحال خطر الإرهاب الذي يهدد السلم العالمي والسلم الأهلي في بعض البلاد».

كما حذر سماحته ــ في بيان له بشأن الاوضاع البلاد و المنطقة، من أن  القوى المعادية ما تزال تعمل من اجل وقف انهيار القوى الارهابية في العراق وسوريا.

وفي سياق متصل قال سماحته: "إننا ندين وبقوة العمليات الارهابية في مصر وبالذات التي طالت الكنائس وسائر بيوت العبادة". وأضاف: "إن للإرهاب جذور فكرية واجتماعية وسياسية بالغة التعقيد واقتلاع تلك الجذور ليس سهلاً ولا قريباً».

وفي الشأن المحلي، حذر المرجع المدرسي من امتداد القوى الظلامية إلى المدن وإلى بعض المناطق ذات الطبيعة الصعبة. وقال: "لا تزال فتاوى شيوخ الفتنة ودولارات أهل الضلالة والمؤسسات المعادية لشعوبنا تعمل ليل نهار من اجل وقف انهيار القوى الظلامية في العراق وسوريا".

وأضاف سماحته: "إن قوى الضغط الإقليمية والعالمية كانت وراء ما حدث مؤخرا في مطار الشعيرات العسكري بسوريا، والذي كان انحرافاً صارخاً عن خط محاربة الإرهاب بل ودعماً جدياً لأجندة الظلاميين في المنطقة".

وختم سماحته البيان، بمباركة انتصارات القوات العراقية المشتركة في عمليات تحرير الساحل الأيمن من الموصل. وقال :»إن بطولاتكم تكتب تاريخ بلادنا بأحرف من نور».


ارسل لصديق